وكالات - أبوظبي

حقق برشلونة تعادلا سلبيا محبطا على أرض أولمبيك ليون في ذهاب دور 16 بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم الثلاثاء، ليحافظ كل فريق منهما على سجله الخالي من الهزائم في البطولة القارية هذا الموسم.

وسيطر متصدر دوري الدرجة الأولى الإسباني على المباراة التي أقيمت على استاد غروباما، لكنه افتقر للدقة الهجومية ويجب أن يعزو الفضل لحارسه مارك أندريه تير شتيغن في التصدي لمحاولتين في غاية الخطورة.

واتسم ليون بالحيوية في الشوط الأول، لكن قواه خارت مع بداية الشوط الثاني وتماسك في المراحل الأخيرة من المباراة في ظل سعي ليونيل ميسي لاختراق دفاع أصحاب الأرض.

وستقام مباراة الإياب في نو كامب يوم 13 مارس المقبل.

أخبار ذات صلة

لهذا السبب لم يضم برشلونة بنزيمة إلى صفوفه