سكاي نيوز عربية - أبوظبي

ألغى التلفزيون الحكومي الإيراني بث مباراة في الدوري الألماني لكرة القدم "بوندسليغا"، لأن أحد أعضاء طاقم التحكيم كان امرأة، وفق ما ذكرت صحيفة "تلغراف" البريطانية.

وقادت بيبيانا ستاينهاوس المباراة التي جمعت بايرن ميونيخ وآوغسبورغ في 15 من فبراير الجاري، وهي المرأة الوحيدة التي تتولى التحكيم في بطولة بهذا الحجم في أوروبا.

ولا تسمح القواعد الصارمة في إيران ببث صور النساء اللائي يظهرن "غير محتشمات"، رغم أن ستاينهاوس كانت ترتدي ثيابا لائقة تتناسب مع طبيعة عملها.

أخبار ذات صلة

إيراني يتوعد "عاريات".. وفيديو يوثق شجاعة النساء
"ضجة قضائية" في إيران بعد حضور نسائي لمباراة كرة

وبالرغم من أن كرة القدم تحظى بشعبية كبيرة في إيران، لا سيما في صفوف الشباب، فإنه لا يسمح لمنتخب كرة القدم من النساء، باللعب دون ارتداء قمصان وسراويل طويلة الأكمام.

وسمحت السلطات الإيرانية للنساء بالدخول إلى الاستاد الوطني الرئيسي للمرة الأولى منذ 37 عاما خلال نهائيات كأس العالم، بعد أن خففت الحكومة من حظرها على النساء بشأن حضور الأحداث الرياضية.

وبدأت ستاينهاوس (39 عاما) تحكيم مباريات الرجال في دوري الدرجة الأولى في ألمانيا، في سبتمبر 2017. ورحب كثير من خبراء اللعبة بوجودها على المستطيل الأخضر.