سكاي نيوز عربية - أبوظبي

يواجه قائد ريال مدريد الإسباني سيرخو راموس، عقوبات من قبل الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، إذا ثبت تعمده الحصول على بطاقة صفراء أمام أياكس أمستردام في دوري أبطال أوروبا الأربعاء الماضي.

وكان ريال مدريد قد فاز ذهاباً بهدفين مقابل هدف في أمستردام، وذلك قبل يستضيف أياكس في العاصمة الإسبانية في الخامس من مارس المقبل.

وصرح راموس بعد المباراة أنه تعمد الحصول على البطاقة والغياب عن لقاء العودة، ثم نفى الأمر عبر حسابه على تويتر.

وقال راموس في حديث لصحيفة ماركا: "أنا أصبت بالذهول بسبب كل تلك الضجة، تعمدت عمل مخالفة، ولكن لم أتعمد الإيقاف والبطاقة".

وأكمل: "لم امتلك خياراً، كانت مرتدة خطيرة بالدقيقة 88 والمباراة كانت مفتوحة، لذا قلت إنني سأكون كاذباً إذا لم أكن أعرف أنني سأتعرض للإيقاف بسببها".

أخبار ذات صلة

راموس يعترف بفعلته أمام أياكس: سأكون كاذبا لو قلت لا

وواصل: "الأمر هو هو مثل معرفتي أنني لم امتلك حلولاً إلا ارتكاب المخالفة، وهذا ما قصدته عندما قلت إن في الكرة يجب اتخاذ قرارات صعبة".

وأشارت التقارير أنه إذا أشار حكم المباراة للواقعة في تقريره الخاص بالمباراة قد يتعرض راموس للإيقاف لمباراة إضافية، بحسبما أوضح موقع "GOAL".

بالمقابل، دافع مدرب ريال مدريد سانتياغو سولاري عن راموس، قائلا إن صخرة الدفاع في الميرنغي كان قد أجبر على ارتكاب الخطأ في مباراة أمسترادم، وأنه لم يتعمد ذلك، مضيفا: "يبدو أنه جرى إيقاعه في فخ" في إشارة إلى السؤال الذي وجهه الصحفي له بعد المباراة، وإجابة راموس التي أثارت الضجة حول القضية.

من جانب آخر، تحدثت تقارير إعلامية أن راموس قد  يعتمد الحصول على بطاقة صفراء أمام ضيفه جيرونا في إطار بطولة الدوري الإسباني حتى لا يغيب عن الكلاسيكو المرتقب مع برشلونة في الشهر المقبل.

ولدى راموس حاليا 4 بطاقات صفراء في الليغا هذا الموسم، مما يعني أنه سيتم إيقافه لمباراة واحدة عند أول بطاقة يحصل عليها.