أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلنت مصادر أمنية في غانا مقتل صحفي تحقيقات، أدى عمله في الكشف عن فساد كرة القدم الأفريقية إلى سقوط أحد أعضاء الاتحاد الدولي للعبة (فيفا).

وأوضحت الشرطة، الخميس، أن أحمد حسين سولي تعرض لإطلاق نار على يد مسلحين يستقلون دراجة النار وتلقى رصاصتين في الصدر والعنق، ففارق الحياة على الفور.

وكان حسين جزءا من فريق تغطية سري قاده أنس أريمياو أنس، وهو صحفي تحقيقات غاني شهير.

وأكد أنس مقتل حسين سولي على "فيسبوك" قائلا "أنباء حزينة، ولكنها لن تسكتنا. فليرقد في سلام".

وأدى عمل الصحفيين إلى حظر عضو مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم آنذاك كويسي نينتاكي، وهو ثاني اقوى رجل في كرة القدم الأفريقية، من الرياضة بقية حياته في العام الماضي، بعد تورطه في تلقي رشى وقضايا فساد.