أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تأهل ريال مدريد لدور الثمانية بكأس ملك إسبانيا لكرة القدم رغم خسارته 1-صفر أمام ليغانيس في مباراة أخرى باهتة لبطل أوروبا الذي استفاد من تفوقه 3-1 في النتيجة الإجمالية.

سجل المهاجم الدنماركي مارتن بريثويت هدف اللقاء الوحيد بعد مرور نصف ساعة بتسديدة قريبة المدى بعد أن سدد اللاعب المعار من ميدلسبره في القائم وارتدت إليه الكرة.

وواصل ليغانيس الضغط بحثا عن هدف ثان لكن الحارس كيلور نافاس تألق ليمنع شباكه من الاهتزاز مجددا.

وأتيحت أمام الصاعد براهيم دياز المنضم حديثا لريال مدريد فرصة خطيرة في الرمق الأخير عندما استقبل تمريرة من فنيسيوس جونيور لكنه سدد في القائم ليهدر أول أهدافه بعد انضمامه من مانشستر سيتي.

وأعاد المدرب سانتياغو سولاري لاعب الوسط إيسكو، الذي لا يعتمد عليه في أغلب الأحيان، للتشكيلة الأساسية اليوم بجانب البرازيلي مارسيلو الذي غاب عن الفوز الصعب 2-1 على ريال بيتيس في الدوري يوم الأحد بينما أراح بقية العناصر المعتادة بالتشكيلة.

وبدا أن إيسكو يفتقر للثقة وأهدر أفضل فرصة لريال في الشوط الأول بينما افتقد ليغانيس الفاعلية أمام المرمى ليقلب الطاولة على منافسه.