أبوظبي - سكاي نيوز عربية

يمر عدد من لاعبي كرة القدم حول العالم بأوقات صعبة، نظرا لخلافات مع مدربيهم أو تعرضهم لإصابات قوية، أبعدتهم عن مسيرة التميز، والتألق في الملاعب.

مسعود أوزيل.. تراجع تحت قيادة أوناي إيمري

عاد الدولي الألماني إلى التدريب، ويتطلع للعب مجددا مع أرسنال، لكن وفق تقرير نشرته صحيفة "ماركا" الإسبانية، فقد وجد أوزيل صعوبة في اللعب تحت قيادة المدرب الجديد أوناي إيمري، إذ لعب 13 مباراة فقط بالدوري الإنجليزي الممتاز، سجل خلالها ثلاثة أهداف.

أليكسيس سانشيز.. ظل لنفسه السابقة

كافح النجم التشيلي وواجه صعوبات كثيرة مع فريقه مانشستر يونايتد تحت قيادة البرتغالي جوزيه مورينيو. ولم يلعب سانشيز منذ نوفمر الماضي، بالرغم من رحيل مورينيو في ديسمبر.

ولم يفلح سانشيز في التسجيل بالدوري الإنجليزي الممتاز إلا مرة واحدة في 11 مباراة.

أخبار ذات صلة

نجوم الكرة.. من قمة النجومية إلى قاع الإفلاس

دييغو كوستا.. بعيد عن الملاعب حتى مارس

لن يستفيد مدرب أتلتيكو مدريد دييغو سيميوني من خدمات مهاجمه دييغو كوستا حتى شهر مارس المقبل، وذلك بسبب إصابة تعرض لها الأخير.  

خاميس رودريغيز.. بعيد عن القمة مع بايرن ميونخ

فشل النجم الكولومبي في بلوغ القمة مع النادي الألماني وتقديم أفضل أداء لديه، بعد انضمامه للفريق قبل 18 شهرا قادما من ريال مدريد الإسباني.

وبلغت حصيلة الأهداف التي سجلها رودريغيز في الدوري الألماني هذا الموسم 8 أهداف.

أدريان رابيو.. عقد التمرد

شهد أداء رابيو مع باريس سان جيرمان تراجعا كبيرا بعد رفضه تجديد عقده من النادي الباريسي. ولم يشارك اللاعب في التشكيلة الرئيسية منذ ديسمبر، إذ أنه من المؤكد أن يرحل عن الفريق في نهاية الموسم. 

ميشي باتشواي.. أداء غير مقنع مع فالنسيا
كان أداء المهاجم البلجيكي مع النادي الإسباني غير مقنعا منذ انضمامه إليه على سبيل الإعارة قادما من تشلسي. وكان فالنسيا قد أعلن إنهاء إعارة اللاعب، ورحيله عن صفوف الفريق في فترة الانتقالات الشتوية، وفق تصريحات لمدير النادي العام ماتيو أليماني لصحيفة "ستاندارد" البريطانية.