أبوظبي - سكاي نيوز عربية

في سلوك يقول الكثير عن الحالة المعنوية للاعبي ريال مدريد الإسباني، غادر نجم الفريق غاريث بيل ملعب "سنتياغو برنابيو" قبل أن تنتهي المباراة التي هزم فيها الفريق الملكي بهدفين دون مقابل أمام ريال سوسيداد، الأحد.

وأظهر مقطع فيديو، اللاعب الويلزي وهو يترك الملعب في الدقيقة 78 من المباراة، بعدما عجز زملاؤه في الفريق عن تغيير مجريات اللقاء الذي بدأه سوسيداد بهدف مبكر في الدقيقة الرابعة.

وبعد مغادرته بنحو 6 دقائق، تلقت شباك الفريق الملكي الهدف الثاني من الضيوف.

وأصيب بيل، يوم الخميس الماضي خلال لقاء بطل أوروبا مع فياريال، ولم يشارك في مباراة سوسيداد، ومن المرتقب أن يغيب عن مقابلتين أمام ليغانيس في كأس الملك في 9 و16 من يناير الجاري.

أخبار ذات صلة

بعد الهزيمة.. راموس يندد بـ"الفضيحة" ويطالب بالمحاسبة

فضلا عن ذلك، سيغيب بيل عن مباراة مرتقبة مع فريق ريال بيتيس في 13 من يناير الجاري، في الدوري الإسباني.

وبعد خسارته "المذلة" أمام ريال سوسيداد، ابتعد الفريق الملكي صاحب الـ30 نقطة بفارق 10 نقاط عن المتصدر برشلونة، الذي حقق فوزا صعبا على خيتافي بنتيجة 2-1.

أخبار ذات صلة

ميسي يهز الشباك مجددا.. وبرشلونة يعزز صدارته لليغا

وعانى ريال مدريد كثيرا هذا الموسم بعد رحيل نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو ومدربه الفرنسي زين الدين زايدان، الصيف الماضي.