أبوظبي - سكاي نيوز عربية

بعدما تكبّد فريقه ليفربول أول هزيمة هذا الموسم أمام مانشستر سيتي، السبت، في المرحلة 20 من الدوري الإنجليزي الممتاز، حث لاعب "الريدز" ديان لوفرين، فريقه على التحلي بالهدوء.

وتعرض اللاعب الكرواتي لانتقادات بعد فوز "السيتي"، فيما عاب مشجعون ما اعتبروه "تكتيكا" غير مناسب من المدرب يورغن كلوب.

وفشل لوفرين في الضغط على المهاجم الأرجنتيني سيرجيو أغويرو مما سمح له بتسجيل الهدف الأول للسيتي، كما عجز اللاعب الكرواتي عن قطع الكرة الممرة إلى اللاعب الألماني ليروي ساني والتي سجل منها الهدف الثاني، مما جعله في مرمى الانتقادات.

وبحسب ما نقل موقع "غول"، فإن لوفرين حث على الهدوء عقب المباراة التي انتهت بفوز مانشستر سيتي بهدفين مقابل واحد.

أخبار ذات صلة

لقطة "غريبة" في مباراة السيتي وليفربول "لم يشاهدها كثيرون"

وقال في غرفة تبديل الملابس "ثمة مباريات كثيرة أمامنا، ونحن نعرف أن هذا موسم كبير وأننا ما زلنا في الصدارة، ولا شيء تغير".

وأضاف "علينا أن نحافظ على هدوئنا، فلنركز على كل مباراة على حدة دون أن نلتفت إلى الوراء، فسواء فزنا أو خسرنا، لا يجب أن ننظر إلى الوراء".

أخبار ذات صلة

بالصور.. شيء واحد فعله لاعبو مان سيتي بعد الفوز على ليفربول

وأشار إلى أن الناس بدؤوا مساءلة الفريق ولاعبيه بصورة مبكرة، لكن كرة القدم لا تسير وفق هذا المنطق، بل تقتضي الانتظار إلى نهاية الموسم.

وأكد أن ما حصل خلال المباراة الأخيرة مع ليفربول لن يغير الشيء الكثير، لأن فريق ليفربول ما يزال قويا جدا، "ففريق ليفربول يعود دائما إلى الواجهة حين تكون ثمة صعوبة".

وحافظ ليفربول على صدارة الدوري الإنجليزي رغم الخسارة أمام السيتي، لكن الفارق تقلص إلى 4 نقاط.