أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعاد النجم الفرنسي الشاب كيليان مبابي، مهاجم ونجم نادي باريس سان جرمان، نشر صورة قديمة له على موقع إنستغرام، ولكن هذه المرة تضمنت تغييرا جذريا، إذ أزال منها صورة النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم نادي يوفنتوس الإيطالي، والذي كان بمثابة"القدوة" لمبابي.

ومن خلال الصورة الجديدة يتضح، أن مبابي، البالغ من العمر 20 عاما، قد قام بإزالة جميع الصور الخاصة بـكريستيانو رونالدو من غرفته ووضع عوضا عنها صورا خاصة به، مع الجوائز والألقاب التي حصل عليها في عام 2018، بحسب صحيفة "ماركا" الإسبانية.

وكان مبابي قد نجح في آخر موسمين في الفوز مع باريس سان جرمان جميع الألقاب المحلية، وحصل مع منتخب فرنسا على لقب بطولة كأس العالم التي أُقيمت في روسيا.

وعلى المستوى الفردي، حاز مبابي على جائزة أفضل لاعب شاب في المونديال، بالإضافة إلى حصوله على جائزة "كوبا" كأفضل لاعب شاب في العالم لعام 2018 من مجلة "فرانس فوتبول" الفرنسية.

مبابي: وداعا رونالدو

تجدر الإشارة إلى أن مبابي يتصدر قائمة الهدافين في الدوري حتى الآن، ولعب دورا كبيرا في جعل باريس سان جرمان يحلق بعيدا في صدارة ترتيب الدوري.

كما أن مبابي يأمل هذا الموسم في تحقيق أول لقب في "دوري أبطال أوروبا" لنادي "القديسين" بعد أن تصدروا مجموعتهم على حساب ليفربول الإنجليزي، ويستعد فريقه حاليا لمواجهة لمواجهة نادي مانشستر يونايتد في الدور الثمن نهائي.