أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تشهد بطولة كأس العالم للأندية مساء الأحد، "ديربي" عربيا مثيرا، بين الترجي التونسي والعين الإماراتي، على ملعب الأخير.

وبعد تحقيقه "عودة" مذهلة أمام ويلنغتون النيوزيلندي، بتحويل تأخره بنتيجة 0-3 إلى انتصار بركلات الترجيح، يدخل العين "منتشيا" قبل مواجهة بطل أفريقيا.

ويأمل العين أن تبتسم البطولة العالمية مجددا لصالح فرق غرب آسيا على حساب نظرائهم من أفريقيا، بعدما عرف ممثل آسيا الفوز في 3 مباريات جمعتهم سابقا.

لكن مهمة العين لن تكون سهلة، فعليه تصحيح الأخطاء الدفاعية التي ارتكبها الفريق أمام ويلنغتون، إذا ما أراد عبور الترجي.

أخبار ذات صلة

العين الإماراتي يقص شريط "مونديال الأندية"
العين الإماراتي يقلب خسارته لفوز.. ويضرب موعدا مع الترجي

 وعلى الجانب الآخر، يحلم الترجي بإكمال موسمه الممتاز الذي حقق فيه لقب دوري أبطال أوروبا، بعبور العين والوصول لنصف نهائي مونديال الأندية.

ويتأهل الفائز من لقاء العين والترجي، لمقابلة ريفر بليت الأرجنتيني في الدور قبل النهائي، في حين ينتقل الخاسر لخوض مباراة تحديد المركزين الخامس والسادس.

وكلف الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، طاقم تحكيم من الولايات المتحدة الأميركية، لإدارة مباراة العين والترجي، بقيادة حكم الساحة ماريوفو غاير.

وستنطلق المباراة في الساعة الثامنة والنصف مساء بتوقيت الإمارات، على ملعب هزاع بن زايد التابع لنادي العين.