أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تأهل مانشستر سيتي حامل اللقب الى الدور ربع النهائي لمسابقة كأس رابطة أندية كرة القدم الإنجليزية المحترفة، بفوزه، الخميس، على ضيفه فولهام 2-صفر، بثنائية للاعبه الإسباني إبراهيم دياز.

وانضم سيتي إلى أندية أرسنال وتشلسي وتوتنهام وبورنموث، وميدلزبره (درجة أولى) وبورتون ألبيون (درجة ثالثة) في ربع النهائي، بينما تأجل حسم المقعد الثامن بعد تأجيل مباراة ليستر سيتي مع ساوثمبتون هذا الأسبوع بعد مقتل مالك الأول رجل الأعمال التايلاندي، فيتشاي سريفادانابرابا، بتحطم مروحيته قرب ملعب النادي السبت الماضي.

وغاب عن المباراة عدد من اللاعبين الأساسيين في سيتي، لاسيما الإسباني دافيد سيلفا والمهاجم الأرجنتيني سيرخيو أغويرو، بينما شارك نجم خط الوسط البلجيكي، كيفن دي بروين، إلا أنه خرج قبل نهاية المباراة بنحو 5 دقائق، وهو يعاني على ما يبدو من إصابة في الركبة.

وكان اللاعب الدولي البلجيكي قد عاد للمشاركة في صفوف الفريق في 20 أكتوبر الماضي فقط، بعدما غاب لنحو شهرين بسبب إصابة في الركبة أيضا تعرض لها في أواسط أغسطس.

وفي مشاركته الثالثة فقط هذا الموسم، برز الإسباني دياز في فريق مواطنه المدرب بيب غوارديولا، وكان صاحب الفرصة الأولى لسيتي في الدقيقة 14 بعد تمريرة من الألماني لوروا سانيه، تمكن الحارس الإسباني سيرجيو ريكو من التصدي لها، وعادت إلى دي بروين الذي سددها عالية فوق المرمى.

وبعد 4 دقائق، افتتح دياز التسجيل بتسديدة من داخل المنطقة ارتدت من لاعب فولهام الصربي ألكسندر ميتروفيتش وبدلت طريقها واستقرت الى يسار حارس مرماه (18).

وواصل سيتي الضغط على مرمى فولهام، وارتدت محاولة لاعبه البرازيلي دانيلو من القائم في الدقيقة (25)، في حين علت تسديدة سانيه العارضة في الدقيقة 33 والمرمى مشرع أمامه.

وختم البرازيلي غابريال جيزوس الشوط الأول بمراوغة وتسديدة إلى جوار القائم الأيسر لمرمى ريكو (45).

وفي الشوط الثاني، حسم دياز نتيجة المباراة بتسديدة في سقف المرمى، متابعا كرة سددها جيزوس من الجهة المقابلة ارتدت من القائم الأيسر لمرمى ريكو إثر تمريرة متقنة من سانيه (65).

وأخرج غوارديولا دياز ودفع بالجزائري رياض محرز بدلا منه (77)، كما دفع بالفرنسي كلاوديو غوميز بدلا من دي بروين، الذي بدا أنه أصيب إثر احتكاك مع الكاميروني أندريه-فرانك زامبو انغويسا.

وكان مانشستر سيتي متصدر ترتيب الدوري الحالي وحامل اللقب، أحرز المسابقة الموسم الماضي بفوزه على أرسنال 3-صفر في المباراة النهائية.