أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أحرز كل من ليونيل ميسي ولويس سواريز هدفين ليحقق برشلونة حامل لقب دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم فوزا ساحقا 8-2 على ويسكا، الأحد، وينضم إلى ريال مدريد على القمة.

وتقدم ويسكا الوافد الجديد على نحو مفاجئ في زيارته الأولى في الدوري لملعب نو كامب عندما وضع المهاجم الكولومبي كوتشو هرنانديز الكرة في الشباك من مدى قريب لكن ميسي عادل النتيجة في الدقيقة 16 بعد تسديدة ارتطمت بالقائم ودخلت المرمى.

ومنح هدف سجله خورخي بوليدو بالخطأ في مرماه التقدم للفريق الكتالوني.

وهز سواريز الشباك للمرة الأولى في خمس مباريات بجميع المسابقات ليزيد النتيجة بعدما تدخل حكم الفيديو المساعد لإلغاء قرار مساعد الحكم بوجود تسلل.

لكن أليكس غايار قلص الفارق لصالح ويسكا إلى 3-2 قبل نهاية الشوط الأول وتبدد أي أمل لدى الضيوف في ادراك التعادل بثلاثة أهداف من برشلونة في 11 دقيقة عن طريق عثمان ديمبلي وإيفانراكيتيتش وميسي.

وتوج جوردي ألبا أداء رائعا بالهدف السابع للفريق الكتالوني وأضاف سواريز الهدف الثامن من ركلة جزاء في الوقت المحتسب بدل الضائع بعدما رفض ميسي فرصة إكمال الثلاثية وفضل أن ينفذ مهاجم اوروغواي اللعبة.

وتقدم برشلونة إلى الصدارة فوق ريال مدريد بفارق الأهداف بعد ثلاث مباريات إذ أحرز الفريق الكتالوني 12 هدفا مقابل عشرة لبطل أوروبا واستقبلت شباك كل منهما هدفين.

وقال سواريز "كنا نائمين في البداية لكن هدف المنافس ساعدنا على الاستيقاظ ورد فعلنا كان جيدا.

"من الجيد أن نتصدر البطولة قبل فترة التوقف لكن أفضل شيء في الفوز كان الطريقة التي لعبنا بها".

وأحرز برشلونة ثمانية أهداف أيضا في اخر مواجهة ضد ويسكا بملعب نو كامب في كأس ملك إسبانيا عندما انتصر 8-1 في 2014 لكنه الفوز الأكبر للفريق في الدوري منذ أن سحق ديبورتيفو لاكورونيا خارج أرضه 8-صفر في أبريل 2016.

وكانت آخر مرة أحرز فيها الفريق ثمانية أهداف على أرضه في الفوز 8-صفر على أوساسونا في 2011.