أبوظبي - سكاي نيوز عربية

للمرة الأولى في تاريخه البالغ 89 عاما، ستجرى بعض مباريات الدوري الإسباني على أرض أجنبية، ابتداء من هذا الموسم وإلى غاية المواسم الـ 15 المقبلة.

وقالت صحيفة "آس" الإسبانية إن عددا من مباريات الليغا ستجرى في الولايات المتحدة الأميركية وكندا، وذلك بعد توقيع اتفاق يقضي بإنشاء رابطة للدوري في أميركا الشمالية.

ويهدف المشروع إلى ترويج كرة القدم في أميركا الشمالية، بالإضافة إلى كسب متابعين جدد للدوري الإسباني.

ويقضي الاتقاق كذلك بإنشاء أكاديميات للكرة وتطوير مدربي كرة القدم الشبابية، وخلق معارض كروية.

وكشف المصدر أن مواجهة الكلاسيكو بين برشلونة وريال مدريد ستكون خارج هذا الاتفاق، وستجرى على أرضية الكامب نو وسانتياغو بيرنابيو.

وتأتي هذه الحملة قبل 6 سنوات تقريبا من منافسات كأس العالم 2022، التي ستجرى في كل من أميركا وكندا والمكسيك.