أبوظبي - سكاي نيوز عربية

يسعى العراق لإثبات جدارته بإقامة مباريات كرة القدم، بعد حظر استمر 3 عقود، ببطولة ودية دولية تنطلق، الأربعاء، بمحافظة البصرة.

وتقام البطولة، التي كانت مقررة بشكل مسبق، حتى 27 مارس الجاري على ملعب البصرة الدولي الذي يتسع لنحو 65 ألف متفرج، وتفتتح بمباراة بين "أسود الرافدين" والمنتخب القطري.

ويشارك المنتخبان القطري والسوري بتشكيلتهما الأساسية في البطولة التي كان من المقرر أن تكون رباعية، إلا أن الكويت اعتذرت عن خوضها لأسباب لم يتم تحديدها بشكل رسمي. وفقا لفرانس برس.

وكان رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) جاني انفانتينو قد أعلن الجمعة الماضي، السماح للعراق باستضافة مباريات دولية رسمية في مدن البصرة وكربلاء وأربيل مركز إقليم كردستان الشمالي، في خطوة انتظرها العراقيون منذ فترة.