أبوظبي - سكاي نيوز عربية

غادر النجم البرازيلي نيمار لاعب باريس سان جرمان، مساء الأحد، ملعب حديقة الأمراء معقل فريقه متأثرا بإصابته، التي لحقت به في مباراة مرسيليا، في كلاسيكو الدوري الفرنسي.

وسقط نيمار في الدقيقة 79 بعد تدخل مع أحد لاعبي مرسيليا، ثم غادر الملعب والدموع في عينيه، في مشهد أثار القلق في قلوب مشجعي الفريق الباريسي.

ويحيط الغموض بشأن موقف نيمار بعد إصابته في الكاحل، ومدى إمكانية لحاقه بمباراة إياب دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا أمام ريال مدريد، يوم 6 مارس بملعب على حديقة الأمراء (الذهاب انتهى بفوز الريال 3-1).

وشارك نيمار أمام مرسيليا أساسيا، ونجح في صناعة الهدف الثالث لفريقه الذي سجله كافاني في الدقيقة 55، في مباراة انتهت بفوز فريق العاصمة الفرنسية بثلاثية نظيفة.