أبوظبي - سكاي نيوز عربية

نجحت المصرية، شاهندة المغربي، في اقتحام مجال التحكيم الذي كان حكرا على الرجال فقط، بعد أن أصبح اسمها على قائمة حكام مباريات كرة القدم في الملاعب.

وتمكنت المغربي، بعد مشوار ليس بالطويل في التحكيم وبفضل اجتهادها المستمر، من الحصول على بطاقة تحكيم رسمية من الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" في دوري الناشئين المصري، موسم 2016 و2017.

وبالموازاة مع ذلك، تحصلت المغربي من طرف الجماهير المصرية على لقب "شاهندة كولينا"، نسبة للحكم الإيطالي الشهير بييرلويجي كولينا.

وعن بعض المواقف الصعبة التي واجهتها المغربي في الملاعب، قالت: "في إحدى المباريات التي كانت بين فريقين عربيين، شعرت بصعوبة تقبل اللاعبين لوجودي في الملعب، وعندما رأيت أن أحد اللاعبين ارتكب خطأ حذرته، لكنه أدار وجهه وبصق على الأرض".

وتابعت: "لم أتردد أبدا وقمت بطرده على الفور. وبعد انتهاء المباراة اعتذر مني مدرب الفريق، مؤكدا أنه سيعاقبه".

يشار إلى أن مشاركات الحكم الإسكندرانية لم تقتصر على المباريات المحلية، وإنما نجحت في تحكيم مباريات دولية.