أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أسفر هجوم انتحاري، الجمعة، وسط مدنيين نازحين من المدينة القديمة في غرب الموصل، عن سقوط 12 قتيلا على الأقل، فيما تواصل القوات العراقية خوض معاركها ضد آخر مواقع تنظيم داعش الإرهابي.

وقال الرائد أحمد هاشم من مصلحة الطب العسكري في الجيش العراقي، إن التفجير وقع في منطقة المشاهدة بالموصل القديمة.

وأوضح هاشم "وصل 12 قتيلا وأكثر من 20 جريحا إلى المستشفى الميداني، بينهم نساء وأطفال".

وأشار ضابط برتبة عقيد من الفرقة 16 بالجيش العراقي، إلى أن "انتحاريا تسلل بين مجموعة من النازحين وفجر نفسه بينهم قبل وصولهم إلى قواتنا".

ونزح آلاف المدنيين من المدينة القديمة في غرب الموصل منذ بدأت القوات العراقية هجومها الأعنف على تنظيم داعش.

في غضون ذلك، قدرت منظمات إنسانية، عدد المدنيين العالقين في المدينة القديمة والذين يستخدمهم التنظيم المتطرف بمثابة دروع بشرية، بأكثر من مئة ألف.