أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال مسؤولان في الدفاع الأميركي، إن الجيش السوري نقل عددا من الطائرات إلى قاعدة الشعيرات في حمص، بالرغم من تعرض المطار العسكري للقصف بـ59 صاروخ توماهوك، في أبريل الماضي.

ونقلت القوات الجوية السورية، طائرات من طراز سوخوي 55 وميغ 23، إلى مطار الشعيرات، خلال الأسبوع الماضي، وفق ما نقت "بوز فيد نيوز".

وبحسب المصدر نفسه، فإن الهجوم الأميركي الذي جرى بأمر من الرئيس دونالد ترامب، نجح في تدمير قرابة 20 في المئة من الطائرات الحربية السورية.

وشن الجيش الأميركي ضرباته ضد مطار الشعيرات، على إثر اتهام واشنطن وعواصم غربية، للنظام باستخدامه في قصف بلدة شيخون في محافظة إدلب بالأسلحة الكيماوية.

وأسفر هجوم خان شيخون عن مقتل 80 شخصا، لكن الحكومة السورية نفت أن يكون الجيش وراء القصف بالكيماوي، فيما أدانت موسكو، الحليف الأوثق لدمشق، الضربة الأميركية.