أبوظبي - سكاي نيوز عربية

اعتقلت قوات الأمن شابا يحمل سلاحا أبيض، كان يريد دخول مقر البرلمان في العاصمة تونس، الثلاثاء، حسبما قال مسؤول في البرلمان لـ"رويترز".

وأضاف المسؤول أن "قوات الأمن أوقفته عند نقطة التفتيش الإلكتروني قبل دخوله"، فيما قال مصدر آخر إن الشاب كان يحمل سكينا، ولم ترد بعد مزيد من التفاصيل عن هوية الشاب أو دوافعه.

ونقل راديو "شمس إيه. إف. إم" عن النائب، زينب البراهمي، قولها إن الشاب كان بين مجموعة طلاب حاولوا حضور الجلسات العامة في البرلمان.

ولم يتسن على الفور الحصول على تعليق رسمي من وزارة الداخلية بعد اتصالات هاتفية، لكن وسائل إعلام محلية ذكرت أن الشاب يخضع للتحقيق في مقر الفرقة الأمنية في باردو.

وقوات الأمن التونسية في حالة تأهب قصوى منذ هجوم استهدف متحف باردو قبل عامين قتل فيه عدد من الأجانب، بعد أن فتح مسلحان النار عليهم، علما أن متحف باردو ملاصق لمقر البرلمان.