أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تمكن الجيش الليبي، الثلاثاء، من السيطرة على مينائي رأس لانوف والسدرة، في إطار عملية عسكرية أطلقها لاستعادة المرافق النفطية الواقعة في منطقة الهلال النفطي من قبضة الميليشيات المتشددة.

وذكرت مصادر عسكرية لـ"سكاي نيوز عربية" أن الجيش الوطني سيطر على بلدة وميناء رأس لانوف بالكامل وميناء السدرة، ويتقدم تجاه بلدة بن جواد.

وفي وقت سابق الثلاثاء، سيطر الجيش اعلى مطار رأس لانوف، وقالت مصادر محلية إن الجيش شن هجوما على بلدتي رأس لانوف والسدرة، مدعوما بغطاء جوي، بعدما أتم استعداداته لاستعادتهما.

وكان تنظيم القاعدة قد شن هجوما احتل فيه بلدات بن جواد والسدرة التي تحوي أكبر ميناء لتصدير النفط، بالإضافة إلى بلدة راس لانوف غربي أجدابيا.

وتقع البلدات الثلاث فيما يعرف بمنطقة الهلال النفطي الغنية بالنفط، وسط الساحل الشمالي الليبي.

وشن التنظيم هجومه مدعوما بميليشيات متطرفة من بينها تلك القادمة من مدينة مصراتة، وميليشيا درع ليبيا "لواء الجنوب" التابع للقاعدة.