أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلن رئيس مؤسسة "الشهداء وقدامى المحاربين" في إيران عن حصيلة الخسائر التي منيت بها القوات الإيرانية في في العراق وسوريا، حسبما نقلت عنه وسائل اعلام الثلاثاء.

وقال محمد علي شهيدي محلاتي أن حوالى 2100 شخص قتلوا في العراق وأماكن أخرى، دون تحديد الفترة التي قتل فيها هؤلاء المحاربون ولا جنسياتهم.

وأضاف أن هؤلاء المقاتلين قتلوا دفاعا عما وصفه بـ"العتبات المقدسة" في سوريا والعراق.

وإيران التي تدعم الرئيس السوري بشار الأسد، نشرت في سوريا التي تشهد نزاعا داميا منذ 2011 "مستشارين عسكريين" إيرانيين لكن أيضا مقاتلين "متطوعين" قدموا من أفغانستان والعراق وباكستان.

وكانت إيران قد كشفت في نوفمبر الماضي عن مقتل ألف مقاتل تابع لها في سوريا وحدها.

وتدعم طهران أيضا الحكومة العراقية وأكراد العراق في حربهم ضد تنظيم داعش، لكن الميليشيات العراقية التابعة لها متورطة في انتهاكات ضد السكان المدنيين.