أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال الناطق باسم القيادة العامة للجيش الليبي، العقيد أحمد المسماري، إن قوات المعارضة التشادية المتحالفة مع تنظيم القاعدة شاركت في الهجوم على منطقة الهلال النفطي.

وأشار المسماري إلى أن قوات الجيش وصلت حتى المطار الرئيسي في راس لانوف، حيث قام سلاح الجو الليبي بتدمير 40 في المئة من آليات قوات المهاجمين.

وأضاف المسماري أن جميع الطائرات جرى سحبها إلى مطارات آمنة، وأكد على أن هذا الهجوم سيكون الأخير على منطقة الهلال النفطي مؤكدا أنه سجري "سحق هذه الشرذمة".