أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال الجنرال ستيفان تاونسند الذي يقود قوات التحالف العسكري الدولي في بغداد، إنه لا يزال هناك ما بين 12 و15 ألف مسلح إرهابي في سوريا والعراق.

وصرح الجنرال في مؤتمر بالفيديو من العراق "أن أفضل تقدير يمكن أن تقدمه لنا أجهزة المخابرات اليوم يشير إلى ما بين 12 و15 ألف مسلح في العراق وسوريا".

وكانت وزارة الدفاع الأميركية تقدر عدد المسلحين الإرهابيين في 2015 و2016 بما بين 20 و30 ألفا.

وأشار الجنرال إلى أن الهرم القيادي للإرهابيين تلقى ضربات شديدة.

وأوضح "تقريبا كل المقربين" من قائد تنظيم داعش أبو بكر البغدادي "قتلوا خلال الأشهر التسعة الأخيرة".

لكن رغم الضربات فإن المسلحين لا يزالون يشكلون قوة.

وأضاف الجنرال "لا أتوقع انهيارا معنويا مفاجئا لتنظيم داعش" في الموصل التي يتحصن فيها ألفا مسلح إرهابي.

وتابع "أن قسما منهم سيفر" أمام تقدم القوات العراقية "لكن البقية سيستمرون في إطاعة الاوامر أو القتال حتى الموت".