أبوظبي - سكاي نيوز عربية

ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن تنظيم الدولة قام بهدم دير مسيحي في بلدة استراتيجية بمحافظة حمص وسط سوريا، الخميس، ونقل عشرات المسيحيين المخطوفين إلى موقع قرب معقله شمال شرقي البلاد.

وقال المرصد إن مقاتلي التنظيم استخدموا جرافات لهدم الدير في بلدة القريتين التي استولى عليهاالتنظيم في وقت سابق من هذا الشهر.
      
وأضاف أن طائرات حربية حكومية لا تزال تقصف المنطقة بعد استيلاء داعش عليها قبل أسبوعين.
              
وتقع بلدة القريتين قرب طريق يربط بين مدينة تدمر التاريخية وجبال القلمون على الحدود مع لبنان.
                            
وخطف متشددو الدولة الاسلامية 230 شخصا بينهم عشرات المسيحيين بعد الاستيلاء على القريتين، حسبما قال المرصد السوري حينذاك.

ولا يزال مصير 70 آخرين خطفهم داعش بعد السيطرة على بلدة القريتين مجهولا، ومن بينهم 45 إمرأة و19 طفلا بعضهم كان في قائمة مطلوبين للتنظيم، بحسب المرصد.