دارين الحلوي

قال مسؤولو أمن لبنانيون، الثلاثاء، إن الجيش اعتقل إحدى زوجات زعيم تنظيم الدولة أبو بكر البغدادي وأحد أبنائه على الحدود مع سوريا خلال الأيام القليلة الماضية، حسبما أفادت وكالة رويترز.

وقال مصدر أمني إن الزوجة هي سجى الدليمي، التي أفرجت عنها الحكومة السورية في إطار صفقة تحرير راهبات معلولا في مارس الماضي.

وكانت دمشق أفرجت عن نحو 150 من الموقوفين في سجونها، مقابل الإفراج عن 13 راهبة و3 مساعدات لهن، كن مخطوفات لدى جبهة النصرة.

وقالت مصادر صحفية إن السيدة كانت تتنقل بهوية مزورة، وقد اقتيدت إلى مقر وزارة الدفاع للتحقيق معها. وأوضحت أن هذه العملية تمت بالتنسيق مع أجهزة استخبارات غربية قبل أيام.

وأفاد مصدر عسكري أن زوجة البغدادي كانت تقطن في منطقة بشمال البلاد، ولم يستبعد المصدر أن تشكل عملية التوقيف فيما بعد جزءا من مقايضة بين لبنان وتنظيم الدولة الذي يختطف عددا من العسكريين منذ أربعة أشهر في بلدة تلال عرسال على الحدود السورية. 

ولم يصدر بيان رسمي عن الجيش أو الحكومة لتأكيد المعلومات في هذا الشأن بعد.