طارق التجاني

فشل كل من الحكومة السودانية والحركة الشعبية قطاع الشمال في التوصل لأي اتفاق في مفاوضاتهما التي استضافتها العاصمة الإثيوبية أديس أبابا.

وفي مؤتمر صحفي قررت الوساطة الإفريقية التي يقودها رئيس جنوب إفريقيا السابق ( ثامو امبيكي ) رفع جولة التفاوض الحالية.

وذلك بعد أن تعذر الوصول إلى تفاهمات بين الطرفين فيما يخص تسوية ملف منطقتي النيل الأزرق وجنوب كردفان.

وقال امبيكي إن رفع التفاوض جاء لمنح الطرفين مزيدا من الوقت لإجراء المشاورات اللازمة.

لكنه لم يحدد موعدا لبدء الحولة المقبلة من المفاوضات.