أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قتل 15 شخصا وأصيب 20 آخرون في انفجار سيارة مفخخة، الثلاثاء، استهدفت مقرا لسرايا الحشد الشعبي، جنوبي تكريت في العراق.

كما أعلنت مصادر عسكرية لوكالة "فرانس برس" عن مقتل 5 مقاتلين أكراد في هجوم شنه، الاثنين، مسلحي تنظيم الدولة، انطلاقا من مدينة جلولاء الاستراتيجية، التي يسيطر عليها التنظيم في شرق العراق.

وقال ضابط كبير في قوات البشمركة الكردية إن "تنظيم الدولة هاجم مواقع دفاعية عديدة للبشمركة تقع على بعد 5 كيلومترات تقريبا خارج جلولاء".

وأضاف أن "5 من البشمركة قتلوا في المواجهات".

من ناحيته قال مصدر عسكري في محافظة ديالى حيث تقع مدينتا جلولاء وخانقين إن "تنظيم الدولة حاول التقدم نحو خانقين بعدما حشد عددا كبيرا من المقاتلين في جلولاء".

وخانقين التي يسيطر عليها الأكراد، تبعد 5 كيلومترات فقط عن الحدود العراقية-الإيرانية، وهي تقع على طريق يربط بين بغداد وإقليم كردستان، الذي يتمتع بحكم ذاتي.

أما مدينة جلولاء الواقعة على بعد 130 كلم شمال شرق بغداد فقد استولى عليها مسلحو التنظيم في 11 أغسطس بعد انسحاب البشمركة منها.