شبكة مراسلينا - مصر - سكاي نيوز عربية

أعلنت وزارة الصحة المصرية أن 6 أشخاص قتلوا وأصيب 190 آخرون في كافة أنحاء الجمهورية، في أحداث عنف خلال مظاهرات لأنصار جماعة الإخوان المسلمين الجمعة.

وانطلقت مظاهرات ومسيرات لأنصار الجماعة في عدة محافظات مصرية منها القاهرة والجيزة والإسكندرية والغربية والشرقية ودمياط وأسيوط والبحيرة وبورسعيد، تندد بما سموه "انقلابا عسكريا" وبوزارة الداخلية والجيش، عقب صلاة الجمعة.

وقال رئيس الإدارة المركزية بوزارة الصحة خالد الخطيب في تصريح لقناة سي بي سي المحلية إن قتيلان سقطوا في القاهرة و ثلاثة في الجيزة وحالة واحدة في بورسعيد.  وقال مراسل سكاي نيوز عربية إن من بين القتلى شرطيين اثنين.

واندلعت اشتباكات بين متظاهرين وقوات الأمن في ميدان مصطفى محمود بمنطقة المهندسين في القاهرة.

وأطلقت قوات الأمن الغازات المسيلة للدموع لتفريق أنصار الإخوان، في منطقة سيدي جابر بالإسكندرية ومدينة طنطا بالغربية، حيث قال شهود عيان إن اشتباكات بالحجارة نشبت بين الطرفين.

وشهدت عدة مناطق في دمياط اشتباكات محدودة بين مؤيدي الإخوان ومعارضيهم، استخدم خلالها الخرطوش والعصي والحجارة، ما أسفر عن إصابة عدد من الأشخاص، وغيرت مظاهرات لمناصري الإخوان في أسيوط للابتعاد عن قوات الأمن.

وجاءت تلك المسيرات استجابة لدعوة "التحالف الوطني لدعم الشرعية" إلى تظاهرات تحت شعار "الشعب يسترد ثورته"، كما دعا التحالف إلى عصيان مدني اعتبارا من الجمعة.

الداخلية تشكر المواطنين

إلى ذلك، وجهت وزارة الداخلية في بيان لها الشكر إلى " جموع الشعب المصرى لتعاونهم مع الأجهزة الأمنية وحرصهم على عدم التواجد في أماكن التجمعات التى شهدتها بعض المحاور على نطاق محدود".

وأوضحت أن "هذا التعاون كان له بالغ الأثر في خروج مشهد اليوم دون أية تداعيات أو أحداث تذكر أو تشكل تأثيرا ملموسا على الحالة العامة للاستقرار بالبلاد".

وفي وقت سابق قال مصدر عسكري لـ"سكاي نيوز عربية " إن الأجهزة الأمنية "رصدت معلومات بسعي أنصار جماعة الإخوان المسلمين بالعمل على استفزاز عناصر التأمين من قوات الجيش والشرطة خلال تظاهرات الجمعة".

من جهة أخرى أفادت مراسلتنا بأن وزير الآثار المصري محمد إبراهيم أعلن حالة الطوارئ في جميع المناطق والمتاحف الأثرية كإجراء احترازي في ظل دعوات الإخوان إلى التظاهرات.

حبس البلتاجي

وقررت النيابة العامة المصرية، حبس القيادي الإخواني محمد البلتاجي الذي اعتقلته السلطات الخميس، 15 يوما بتهمة التحريض على قتل متظاهرين، حسبما ذكر مراسل "سكاي نيوز عربية".

وألقت قوات الأمن القبض على البلتاجي برفقة وزير القوى العاملة السابق خالد الأزهري، والنائب السابق بالبرلمان جمال العشري، في قرية أبو النمرس بالجيزة، وفق مراسلنا.

كما ضبطت قوات الأمن فؤاد محمد محمود زغلول، أمين حزب الحرية والعدالة، الذراع السياسية للجماعة، بمرسى مطروح، تنفيذا لأمر ضبط وإحضار لاتهامه في قضايا تعدي على عدد من المرافق الشرطية والحكومية، والتحريض على أحداث العنف والشغب.

هجوم في سيناء

 وتعرضت مدرعة عسكرية إلى هجوم على الطريق الدائري جنوبي مدينة العريش شمال سيناء في وقت متأخر من مساء الجمعة، حسبما ذكر مراسل سكاي نيوز عربية.

وقال سكان إنهم سمعوا دوي انفجار ضخم وشاهدوا عمود دخان في موقع التفجير. ولم ترد أنباء عن إصابات.

وألقت القوات المسلحة، في وقت سابق، القبض على 8 أشخاص بمدينة الشيخ زويد شمال سيناء، يشتبه في تورطهم في استهداف مواقع أمنية في المحافظة الواقعة في شبه جزيرة سيناء.

وذكرت مصادر أمنية أن أحد المشتبه بهم أصيب بطلق ناري أثناء محاولته الهروب.

كما ضبطت الدوريات البحرية المصرية 5 فلسطينين يستقلون زورقا صغيرا داخل المياه الإقليمية المصرية بشمال سيناء.