أميمة يونس

أعدمت السلطات العراقية الاثنين 17 شخصاً دينوا بارتكاب "أعمال إرهابية"، باستثناء شخص واحد تمت إدانته بتهمة جنائية، بحسب ما جاء في بيان صادر عن وزارة العدل العراقية.

وأوضح البيان الصادر عن وزير العدل حسن الشمري، الذي تلقت سكاي نيوز عربية نسخة منه، أن من بين من أعدموا امرأتان وشخص مصري الجنسية.

وأضاف البيان أن "الاحكام القضائية بالإعدام الصادرة بحق 16 مداناً ضمن المادة 4/ إرهاب لارتكابهم جرائم بحق الشعب العراقي، في حين أن الحكم بحق المدان الأخير جاء لثبوت ارتكابه جريمة جنائية".

وتشير أرقام منظمة العفو الدولية إلى أن حالات الإعدام خلال العام 2012 بلغت أكثر من 129 حالة، وهو رقم يبلغ ضعف حالات الإعدام المسجلة سنة 2011، التي بلغت 68 حالة على الأقل.

كما يعد أكبر ارتفاع في عدد الإعدامات المسجلة في العراق منذ سنة 2005.

وبحسب المنظمة الدولية فإن 1400 شخص ينتظرون تنفيذ حكم الاعدام بحقهم.