أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أدى المستشار هشام بركات اليمين الدستورية أمام الرئيس المصري المؤقت عدلي منصور لمنصب النائب العام خلفا للمستشار المستقيل عبد المجيد محمود.

يذكر أن بركات كان يشغل منصب رئيس المكتب الفني لمحكمة استئناف القاهرة.

وكان محمود تقدم بطلب إلى مجلس القضاء الأعلى من أجل العودة إلى موقعه في منصة القضاء، حسب بيان أصدره.

وأثار منصب النائب العام جدلا سياسيا كبيرا في مصر إبان حكم الرئيس السابق محمد مرسي، الذي أقال محمود وعين بدلا منه طلعت عبد الله، لكن الأخير واجه اتهامات بأنه يعمل لصالح جماعة الإخوان المسلمين التي ينتمي إليها مرسي.

وقبل أيام أصدرت محكمة النقض في مصر حكما نهائيا ببطلان تعيين عبد الله، ما مهد الطريق أمام عودة محمود، الذي كانت إقالته مطلبا رئيسيا للثوار أثناء احتجاجات 25 يناير 2011 التي أطاحت الرئيس الأسبق حسني مبارك.