أكد السفير الأميركي في العراق ماثيو تولر في مقابلة مع "سكاي نيوز عربية" دعم واشنطن للحكومة العراقية لمواجهة التحديات التي تواجهها.

وأبدى المسؤول الأميركي قلق بلاده من “تأثير قوى إقليمية – لم يسمها- في تمزيق المؤسسات العراقية".

وأكد ماثيو تولر  لـ"سكاي نيوز عربية": "مستمرون في دعم الحكومة العراقية لمواجهة التحديات".

وبشأن الدعم الأميركي، قال سفير واشنطن لدى بغداد "الدعم الأميركي للجيش العراقي من شأنه ضمان عدم ظهور القوى الظلامية مجددا".

أخبار ذات صلة

مسؤول بارز في كردستان العراق: هذا رأينا في الانسحاب الأميركي
حوار بغداد وواشنطن.. ما هي استراتيجية أميركا بعد الانسحاب؟
مخاوف من "تسليم العراق لإيران" بعد الانسحاب الأميركي المحتمل
هل توقف الفصائل المسلحة هجماتها بعد انسحاب أميركا من العراق؟

 تصريحات السفير الأميركي، تأتي في وقت يزور يبحث فيه رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي بواشنطن التحضير لعقد الجولة القادمة من الحوار الاستراتيجي بين العراق والولايات المتحدة.

ويبحث الكاظمي كذلك آليات انسحاب القوات الأميركية المقاتلة من العراق والانتقال إلى مرحلة جديدة من التعاون الاستراتيجي الذي يطور العلاقة بين البلدين ويعزز أمن العراق وسيادته، بالإضافة إلى توسيع التعاون في المجالات الاقتصادية والثقافية والتجارية، وفي مجال التعاون الصحي ومواجهة جائحة كورونا.

وبحث رئيس الحكومة العراقية من المسؤولين الأميركيين الأوضاع الإقليمية والتأكيد على حاجة المنطقة إلى تغليب لغة الحوار والتهدئة، ودور العراق المتنامي في هذا المجال.