أفادت السلطات الصحية في تونس، يوم الأربعاء، عن تزايد انتشار وباء كوفيد-19 مع تسجيل رقم قياسي في عدد المصابين بالفيروس في البلاد التي أقرت عقوبات تصل حد السجن لمن لا يضع كمامة.

وقالت مديرة المرصد الوطني للأمراض الجديدة والمستجدة (حكومي)  نصاف بن عليّة إن "الوضع الوبائي يتميز بتكاثر عدد حلقات العدوى وخاصة في ولايات قابس (جنوب) والكاف (شمال) وبن عروس".

والجمعة، أعادت السلطات التونسية فرض حظر تجول في مدينة الحامّة جنوب شرق تونس، وعلقت جميع رحلات القطار إليها ومددت هذه التدابير الأربعاء حتى الخميس المقبل.

ومنذ أن تم فتح الحدود في 27 يونيو سجل ارتفاع تدريجي وسريع في عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد.

ونقلت "فرانس برس" عن بن عليّة في مؤتمر صحافي أن انتشار العدوى "مرتبط بالتجمعات خلال حفلات الزفاف وداخل المصانع بين العمّال".

أخبار ذات صلة

بسبب تفشي كورونا.. تونس تحظر التجول في مدينة الحامة
الصين تساعدُ تونس بشحنة كمامات لمواجهة كورونا

 

وأحصت وزارة الصحة 50 إصابة بالفيروس بين عمّال في مصنع في ولاية بن عروس (جنوب العاصمة) دون أن تظهر عليهم الأعراض.

وسجلت تونس، الثلاثاء، رقما قياسيا جديدا في عدد الاصابات بالفيروس بلغ 176 حالة، ليرتفع اجمالي عدد المصابين إلى أكثر من ثلاثة آلاف شخص توفي منهم 71 شخصا.

وفرضت الحكومة التونسية منذ أسبوعين وضع الكمامات إلزاميا داخل الأماكن المغلقة والمفتوحة وفي وسائل النقل والادارات.

بدوره، أكد وزير الصحة بالنيابة محمد الحبيب الكشو ان قرار وجوب وضع الكمامات الذي أقره المجلس صدر في الصحيفة الرسمية يترافق مع عقوبات للمخالفين تصل إلى نحو ألف يورو، كما يمكن أن تصل إلى السجن.