سكاي نيوز عربية - أبوظبي

نشرت إدارة التلفزيون السوداني في نشرة الأخبار الرئيسية، مساء الأحد، اعتذارا عن الخطأ الغير مقصود الذي حدث بسبب واقعة إذاعة أذان المغرب قبل 10 دقائق من توقيته الأصلي.

ونقلت صفحة التليفزيون السوداني على فيسبوك عن مسؤول في إدارة التلفزيون قوله إن الإدارة حققت في هذه الحادثة التي أحدثت ربكة في موعد الإفطار لهذا اليوم، ووعد ألا يمر الأمر دون عقاب للمتسببين.

وذكرت وسائل إعلام سودانية أن التلفزيون الرسمي للبلاد، بث أذان المغرب قبل 10 دقائق من موعده، الأمر الذي تسبب بحالة من الإرباك والبلبلة.

أخبار ذات صلة

وسط مشاعر مختلطة.. اقتصاد السودان يسعى لشق طريقه

وأشارت إلى أن "السودانيين فوجئوا قبيل غروب الشمس بـ10 دقائق في ثاني أيام شهر رمضان برفع أذان المغرب".

وتسبب الأمر تسبب في ارتباك معظم من كانوا يشاهدون التلفزيون، وخصوصا أنهم كانوا في انتظار موعد الإفطار مع إغلاق الكثير من المساجد بسبب تفشي فيروس كورونا.

وأوضحت وسائل إعلام سودانية أن عددا من الأسر أفطرت على هذا التوقيت الغريب.