سكاي نيوز عربية - أبوظبي

أعلنت الإمارات، الاثنين، تسجيل 277 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، تم التعرف عليها من خلال فحص المخالطين لإصابات أعلن عنها مسبقا، حسبما أوردت وكالة أنباء الإمارات (وام).

وقالت المتحدثة الرسمية عن القطاع الطبي في الإمارات فريدة الحوسني، خلال الإحاطة الإعلامية الدورية في أبوظبي، إنه مع تسجيل الحالات الجديدة، وصل إجمالي عدد الحالات التي تم تشخيصها إلى 2076 حالة في الدولة.

وأوضحت المتحدثة أن الحالات المسجلة تعود لجنسيات مختلفة، وجميعها حالات مستقرة وتخضع للرعاية الصحية اللازمة.

وقالت إن زيادة عدد الإصابات تعود إلى عدم التزام المصابين بالإجراءات الوقائية والاحترازية، والتباعد الجسدي وإجراءات الحجر الصحي، بالإضافة إلى حالات مرتبطة بالسفر إلى الخارج.

وأشارت الحوسني إلى وفاة مصاب من الجنسية الآسيوية، ليبلغ بذلك إجمالي عدد المصابين في الدولة 11 حالات وفاة.

كما أعلنت شفاء 23 حالة جديدة لمصابين بفيروس كورونا المستجد وتعافيها التام من أعراض المرض، بعد تلقيها الرعاية الصحية اللازمة منذ دخولها المستشفى، ليصل مجموع حالات الشفاء إلى 167 حالة مسجلة حتى الآن.

أخبار ذات صلة

طائرة مساعدات إماراتية إلى إيطاليا لدعمها في مواجهة كورونا
الإمارات تعلن تسجيل 294 إصابة جديدة بكورونا وشفاء 19 حالة

وأشارت المسؤولة إلى قوة النظام الصحي في الإمارات، الذي تمكن بقوة تقصيه ومتابعته المستمرة على نطاق واسع، من رصد الحالات الجديدة.

وتابعت: "هذا الرصد والتقصي الذي وصلنا معه إلى إجمالي عدد الحالات، له جانب مهم يتمثل في أن الامارات بكل طواقمها الطبية قادرة على اكتشاف الفيروس وأماكن تواجده بأسرع وقت".

وأكدت الحوسني أن "الإمارات لا تنظر إلى زيادة الحالات بمنظور سلبي، بل على العكس، فقيامنا بتكثيف إجراءات الفحص وتوسيع نطاقه على جميع المواطنين والمقيمين، يعزز من نجاحنا في احتواء كل الإصابات والحد من انتشار الفيروس بشكل أكبر وبالتالي القضاء عليه".