سكاي نيوز عربية - أبوظبي

أعلنت وزارة الصحة المصرية، ليل السبت الأحد، عزل عدد من القرى في المنيا وبورسعيد والبحر الأحمر والمنوفية للحد من انتشار فيروس كورونا.

وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة المصرية، خالد مجاهد، إن القرى التي تم عزلها صحيا للحد من انتشار فيروس كورونا تصلهم كل احتياجاتهم، وتوفرها لهم وزارة التضامن الاجتماعي.

وأكد مجاهد على أنه تم منع التعامل مع هذه المناطق المعزولة 14 يوما للاطمئنان على الأهالي بعد ظهور إصابات بهذه المناطق، على أن يتم فتحها بعد انتهاء مدة العزل، مضيفا "هذا الإجراء نتائجه إيجابية جدا حتى الآن".

وأوضح أن أبرز المحافظات التي تم عزل مناطق بها هي المنيا وبورسعيد والبحر الأحمر والمنوفية.

وشدد المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة على أن إجراء العزل لا تعني أن المحافظة بها مشكلات، ولكن هذا الإجراء للحفاظ عليهم، حيث يطبق قرار الحظر بالمناطق الموجود بها إصابات لمنع الانتشار.

وشرح متحدث الصحة أن هذه القرى ممنوعة من الاختلاط 14 يوما، وتغلق مداخلها ومخارجها 14 يوما بمعرفة قوات الأمن.

أخبار ذات صلة

مصر تتوعد مروجي شائعات كورونا.. بـ"عقوبات رادعة"
"من المخالطين".. ارتفاع حصيلة إصابات ووفيات كورونا في مصر

وفي وقت سابق، أعلنت وزارة الصحة المصرية تسجيل 40 إصابة جديدة بفيروس كورونا (كوفيد-19)، من بينهم حالة لمواطن أردني الجنسية و39 مصريا، إضافة إلى 6 وفيات جديدة.

وأوضحت الوزارة أن الحالات هم من المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها مسبقا، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

كما لفتت إلى وفاة 6 حالات بينهم رجل إيطالي يبلغ من العمر 73 عاما، و5 مصريين تتراوح أعمارهم بين 57 عاما و78 عاما من محافظات القاهرة ودمياط والمنيا وبورسعيد.

وذكرت أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى السبت، هو 576 حالة من ضمنهم 121 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، و36 حالة وفاة.