وكالات - أبوظبي

أفادت "رويترز" نقلا عن وكالة فارس الإيرانية، بمقتل قيادي بارز في الحرس الثوري الإيراني في العاصمة السورية دمشق، الجمعة.

وأشارت وسائل إعلام إيرانية إلى أن القيادي في الحرس الثوري الإيراني، الذي اغتيل في منطقة "السيدة زينب"، بسوريا، هو العميد فرهاد دبيريان.

وذكرت تلك الوسائل أن دبيريان كان مسؤولا عن منطقة "السيدة زينب"، وبأنه تولى قيادة العمليات العسكرية في مدينة تدمر إبان استعادتها من تنظيم "داعش".

ولم يصدر عن الحكومة السورية أي بيان يوضح كيفية مقتل دبيريان، أو الجهة التي تقف وراء عملية الاغتيال.

أخبار ذات صلة

صواريخ فوق دمشق.. ماذا جرى ليلة الجمعة؟
مقتل ضباط إيرانيين وسوريين بقصف إسرائيلي على دمشق

وكانت إسرائيل قد نفذت سابقا عدة عمليات في الداخل السوري ضد عناصر إيرانية، حيث تعتبر طهران أكبر تهديد لها، وهاجمت مرارا أهدافا إيرانية في سوريا وأخرى لجماعات مسلحة متحالفة مع إيران، أهمها مواقع تابعة لميليشيات حزب الله في الداخل السوري.

وتكرر إسرائيل التأكيد على أنها ستواصل تصديها لما تصفه بمحاولات إيران الرامية إلى ترسيخ وجودها العسكري في سوريا، فتل أبيب ترى في الوجود الإيراني بسوريا وسيلة لإرسال أسلحة متطورة إلى ميليشيا حزب الله داخل لبنان.