وكالات - أبوظبي

دخلت قافلة عسكرية تركية كبيرة إلى مناطق خاضعة لسيطرة المعارضة شمال غربي سوريا، الأحد، وفق ما ذكر شهود على الأرض ونشطاء.

وتشكلت القافلة التركية العسكرية من عشرات المركبات المدرعة والشاحنات وناقلات الدبابات والجند المدرعة. وحددت مصادر سوريا عدد المركبات التركية بنحو 195 مركبة.

وأظهر تسجيل مصور لأسوشيتد برس من شمال سوريا قوات تركية باقية في مركباتها، ولم يظهر أحد منهم على الطريق، بينما مرت سيارات مدنيين، ووقف السكان يتابعون القافلة.

أخبار ذات صلة

الجيش السوري على وشك السيطرة على مدينة سراقب الاستراتيجية

وفي سياق آخر، قتلت غارات جوية على قرية خاضعة لسيطرة المعارضة في شمال غرب سوريا ما لا يقل عن 7 أشخاص، بحسب نشطاء. وفي موقع آخر أدى قصف مسلح من المعارضة إلى مقتل امرأة، وإصابة ما لا يقل عن ثلاثة صحفيين، بحسب التلفزيون الرسمي السوري.

وتأتي أعمال العنف، وتحركات القوات، وسط هجوم للجيش السوري على آخر معاقل المعارضة بالبلاد، في محافظة إدلب ومناطق من حلب القريبة.

وانتشرت قوات تركية في بعض تلك المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة لمراقبة وقف إطلاق نار منهار.