سكاي نيوز عربية - أبوظبي

أفاد مراسل "سكاي نيوز عربية"، بمقتل 3 متظاهرين في محافظة ذي قار، جنوبي العراق، وإصابة عدد آخر من المحتجين برصاص قوات الأمن، السبت.

وأصيب 22 شخصا من متظاهري العاصمة بغداد، فيما وقع عشرات الجرحى الآخرين في ذي قار التي ظلت واحدة من أكثر نقاط الاحتجاج اشتعالا في البلاد.

وأفاد مراسل "سكاي نيوز عربية"، بأن مسيرات احتجاجية خرجت في بغداد وذي قار والديوانية وكربلاء لمساندة الحراك المتواصل في العراق منذ أشهر.

وانسحبت قوات الأمن العراقية إلى ساحة الوثبة في بغداد، بينما استعاد المحتجون السيطرة على ساحة الخلاني، لكن أرتالا عسكرية تنقل عناصر مكافحة الشغب اتجهت إلى ساحة الوثبة.

أخبار ذات صلة

إصابات في صفوف المتظاهرين باشتباكات مع قوات الأمن العراقية
العراق.. اقتحام لساحات الاعتصام في البصرة وكربلاء

في غضون ذلك، بدت ساحة اعتصامات البصرة، جنوبي البلاد، خالية تماما بعدما أحرقت كافة خيام المعتصمين وأزيلت فجر السبت.

وفي السياق نفسه، تم تسجيل عشرات الإصابات في ذي قار بعد مواجهات عنيفة قرب جسر فهد في المحافظة.

وأعادت السلطات العراقية، السبت، فتح ساحات وشوارع في بغداد ومدن جنوبية، وهو ما أكدته الحكومة وأثار مخاوف المحتجين من اتساع الحملة، وفض التظاهرات المطلبية المستمرة منذ شهور.

وأخلت قوات الأمن ساحة الطيران وطريق محمد القاسم السريع وجسر الأحرار في وسط العاصمة من المتظاهرين، بحسب ما أعلن بيان لقيادة عمليات بغداد.