سكاي نيوز عربية - أبوظبي

أعلنت الكتيبة 128 مشاة التابعة للجيش الوطني الليبي، الأحد، إسقاط طائرة تركية مسيرة في جنوب طرابلس.

وقالت المكتب الإعلامي التابع للكتيبة "إن الطائرة المسيرة التركية كانت محملة بقذائف الهاون مما يعد خرقا للهدنة المعلنة منذ منتصف الليلة الماضية".

وكان اللواء المبروك الغزوي آمر مجموعة عمليات المنطقة الغربية قد أعلن عقب بدء الهدنة إن المليشيات في طرابلس قامت بخرق الهدنة في أكثر من محور بكل أنواع الأسلحة ، مضيفا: "نحن لازلنا ملتزمون بالبلاغ الصادر لنا قبل منتصف الليلة من القيادة العامة كغرفة المنطقة الغربية وننتظر أي تعليمات جديدة منها".

أخبار ذات صلة

السراج يلتقي أردوغان في إسطنبول عقب وقف إطلاق النار في ليبيا

وفي بيان للقيادة العامة للجيش الوطني الليبي أكد المتحدث باسم الجيش أحمد المسماري أن وقف إطلاق النار سيبدأ من الأحد على أن يلتزم الطرف الآخر بوقف إطلاق النار، مضيفا أن  القوات الليبية سترد بشكل قاس على أي خرق للهدنة.

من جهتها، رحبت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بإعلان وقف إطلاق النار ووقف العمليات العسكرية من قبل الأطراف في ليبيا.

وأعربت البعثة من كافة الأطراف الالتزام التام بوقف إطلاق النار وإفساح المجال أمام الجهود السلمية لمعالجة جميع الخلافات عبر حوار ليبي-ليبي.

كما عبرت عن استعدادها التام لمؤازرة الليبيين وتسخير كل امكانياتها لمساعدتهم في إيجاد حل سلمي ونهائي للأزمة الليبية.