وكالات - أبوظبي

لقي خمسة مدنيين مصرعهم في سوريا، الاثنين، إثر انفجار سيارة مفخخة في ريف الرقة الشمالي، وفق ما ذكرت وكالة الأنباء الرسمية في البلاد "سانا".

وبحسب المصدر، فإن عددا من الأشخاص أصيبوا بجروح من جراء التفجير الذي وقع في بلدة سلوك.

وفي أكتوبر 2017، أعلنت قوات سوريا الديمقراطية، المدعومة من التحالف الدولي لمحاربة تنظيم "داعش"، الانتصار على التنظيم الذي استخدم المدنيين بمثابة دروع بشرية في معاركه في مدينة الرقة.

وعلى صعيد آخر، قالت وسائل إعلام تركية حكومية، الأحد، إن ما لا يقل عن 25 ألف مدني فروا من منطقة إدلب في شمال غرب سوريا إلى تركيا خلال اليومين الماضيين، فيما تكثف القوات السورية والروسية قصفها للمنطقة.

وإدلب هي آخر منطقة كبرى خاضعة لسيطرة مسلحي المعارضة. وطلبت أنقرة مرارا من حلفائها دعمها في تمويل استضافة اللاجئين.

وعلى الرغم من أن هجوما بدأته سوريا وروسيا في أواخر أبريل قد تراجع في أغسطس بموجب اتفاق هش لوقف إطلاق النار، فإن فرق الإنقاذ قالت إن ضربات جوية أسفرت عن مقتل ستة أشخاص في معرة النعمان و11 شخصا في قرى بالمنطقة يوم الجمعة.

وتعهد الرئيس السوري بشار الأسد باستعادة السيطرة على إدلب، مما دفع المزيد من سكانها إلى النزوح صوب تركيا.

أخبار ذات صلة

عين عيسى.. شاهد جديد على انتهاكات تركيا في سوريا

وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الخميس، إن 50 ألف شخص يفرون من إدلب باتجاه حدود سوريا مع تركيا.