بغداد - سكاي نيوز عربية

ذكرت مصادر طبية عراقية في دائرة صحة كربلاء، مساء الأربعاء، أن أكثر من 13 متظاهرا أصيبوا خلال اشتباكات بين القوات الأمنية والمحتجين.

وحاول المتظاهرون اقتحام مبنى الحكومة المحلية في حي البلدية وسط مدينة كربلاء، فيما استخدمت قوات مكافحة الشغب القنابل المسيلة للدموع والقنابل الصوتية من أجل تفريق المتظاهرين.

ويخيم التوتر على محافظتي النجف وكربلاء بالتزامن مع بدء وفد من لجنة الأمن والدفاع بالبرلمان العراقي تحقيقاته بشأن الأحداث التي عاشتها النجف خلال الأيام الماضية.

أخبار ذات صلة

احتجاجات العراق.. جرحى وقنابل مسيلة للدموع في كربلاء
واشنطن تدين "قمع المتظاهرين" بالعراق.. وتطالب بالتحقيق

ومساء الثلاثاء، سقط 18 جريحا في كربلاء خلال مواجهات بين المتظاهرين وقوات الأمن بعد محاولة المحتجين اقتحام مبنى الحكومة المحلية.

وذكرت مصادر لـ"سكاي نيوز عربية" أن المحتجين طالبوا بإغلاق القنصلية الإيرانية في المدينة.

وقتلت القوات العراقية أكثر من 400 شخص معظمهم من المحتجين الشبان العزل منذ تفجرت الاحتجاجات المناهضة للحكومة في الأول من أكتوبر، ولقي أيضا أكثر من 12 من قوات الأمن مصرعهم في الاشتباكات.