وكالات - أبوظبي

أظهرت لقطات فيديو نشرتها وكالة الأنباء الكردية، أيه أن أتش أيه، عشرات الأكراد الغاضين وهم يرشقون دوريات تركية روسية مشتركة بالحجارة.

وقالت وكالة نشرتها وكالة الأنباء الكردية، أيه أن أتش أيه، الجمعة، أن الأمر وقع في شمال شرق شرويا قرب بلدة المعبدة التابعة لمحافظة الحسكة ذات الغالبية الكردية، وذلك عندما كانت الدوريات تمر بجوار مقبرة للسكان.

وشارك في رشق الآليات العسكرية المصفحة بالحجارة أطفال ورجال ونساء، وأرفقوا ذلك بترديد هتافات مناوئة لهذه الدوريات.

وكانت حشود من السكان الأكراد قد رشقت بالحجارة دورية روسية تركية مشتركة قرب مدينة عين العرب (كوباني)، الثلاثاء الماضي. 

وباشرت القوات الروسية والتركية، قبل أيام، دوريتهما المشتركة في شمال شرق سوريا، بعد اتفاق أرغم قوات سوريا الديمقراطية، وعمودها الفقري الأكراد، على مغادرة المنطقة.

أخبار ذات صلة

هجوم بالحجارة على دورية تركية روسية شمالي سوريا
سوريا.. تسيير الدورية المشتركة الثانية في "المنطقة الآمنة"
الأسد يهدد "المحتل التركي" بالحرب إذا لم يغادر سوريا
روسيا تعلن "الانسحاب الكامل" للقوات الكردية شمالي سوريا

وبحسب ما أفادت وكالة "إنتر فاكس" الروسية، فقد نشرت موسكو مروحيات عسكرية في المنطقة للمشاركة في الدوريات على الحدود بين سوريا وتركيا، وذلك لحماية الشرطة العسكرية الروسية الموجودة على الأرض.

وقبل نحو شهر، اجتاحت تركيا وفصائل سورية موالية لها شمال شرقي سوريا من أجل طرد مقاتلي قوات سوريا الديمقراطية التي تعتبرهم خطرا عليها، وسيطرت على نحو 120 كيلومترا من الأراضي السورية على طول الحدود.

وتحدثت تقارير حقوقية دولية عن ارتكاب أنقرة جرائم حرب خلال هذا الغزو العسكري .

وإثر الهجوم، أبرمت تركيا اتفاق مع أميركا ثم مع روسيا من أجل دفع الأكراد بعيدا عن حدودها الجنوبية.

ووافقت تركيا على إبعاد المقاتلين الأكراد إلى مسافة 30 كيلومترا عن الحدود مع تركيا.