وكالات - أبوظبي

قال رئيس الوزراء العراقي، عادل عبد المهدي، السبت، إن قوات الأمن اعتقلت رجلا يشتبه في قيامه بتفجير قنبلة في حافلة صغيرة مكتظة بالركاب خارج مدينة كربلاء.

وأدى انفجار دام، ليلة الجمعة، إلى مقتل 12 شخصا وإصابة خمسة آخرين بجروح، وفق ما نقلت رويترز.

ولم يقدم عبد المهدي في بيان أصدره مكتبه السبت أي تفاصيل أخرى عن المشتبه فيه.

وكان الانفجار أحد أكبر الهجمات التي استهدفت المدنيين منذ إعلان هزيمة تنظيم داعش المتطرف داخل العراق في 2017.

أخبار ذات صلة

العراق.. مسرح عمليات داعش وفساد الميليشيات

وتستمر خلايا التنظيم النائمة في تنفيذ هجمات متفرقة في جميع أنحاء البلاد.

وشددت إجراءات الأمن السبت على الطرق المؤدية إلى كربلاء مع نقاط تفتيش إضافية للسيارات.

وبحسب خلية الإعلام الأمني في العراق، فإن العبوة الناسفة كانت موضوعة داخل مركبة نوع "جمبي" قرب مدخل مدينة كربلاء، وقد أدى الانفجار إلى احتراق الأشخاص الذين كانوا بداخلها.