وكالات - أبوظبي

التقى ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، الذي زار جدة الأربعاء لبحث تطورات الأوضاع في المنطقة بعد الهجوم على معملي "أرامكو" في السعودية.

وأكد بومبيو، ضلوع إيران في الهجوم الإرهابي الذي استهدف المنشأتين، السبت، وقال لدى وصوله إلى مطار جدة، إن الهجوم على أرامكو "إيراني وليس من الحوثيين"، وفقما أوردت وكالة "فرانس برس".

كما وصف بومبيو الهجوم على المنشآت النفطية السعودية بأنه "عمل عسكري"، وقال إن "لا إثبات" على أن العراق هو مصدر الهجوم على السعودية.

وبحسب الخارجية الاميركية، فإن بومبيو توجه إلى السعودية والإمارات، للتباحث في الرد الأميركي على الهجمات التي استهدفت منشآت أرامكو السعودية.

أخبار ذات صلة

في خلال 48 ساعة.. البنتاغون يستعد لكشف أدلة بشأن هجوم أرامكو
هجوم "أرامكو".. هل يفجر الغضب الأميركي على إيران؟
ترامب: نعلم من المتورط بهجمات أرامكو وجاهزون للرد
محطتا بقيق وخريص النفطيتين بالسعودية.. حقائق وأرقام

وكانت ميليشيات الحوثي الإيرانية تبنت الهجوم الذي استهدف معملين تابعين لشركة "أرامكو" السعودية بطائرات مسيرة السبت، لكن الرياض عرضت أدلة دامغة تثبت تورط إيران في الهجوم.

وفي أول ردود الفعل على الهجوم الإرهابي، قال بومبيو في تصريحات إن إيران تقف وراء الهجوم، منددا بـ"الدبلوماسية الكاذبة" التي يمارسها الرئيس الإيراني حسن روحاني، ووزير خارجيته محمد جواد ظريف.