وكالات - أبوظبي

فرضت قوات الاحتلال الإسرائيلي قبل ظهر السبت، حصارا مشددا على بلدة عزون شرق قلقيلة بالضفة الغربية، وكثفت من حواجزها وإجراءاتها العسكرية في محيطها بزعم طعن مستوطنين في البلدة.

وذكرت وسائل إعلام عبرية أن مستوطنين إسرائيليين اثنين تعرضا للطعن أثناء تواجدهما داخل البلدة، واصفة جروح أحدهما بأنها خطيرة.

وقالت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا" إن قوات الاحتلال الإسرائيلي شددت من إجراءاتها العسكرية على مدخل البلدة، وإن انتشارا كثيفا لآليات وقوات الاحتلال يشاهد قرب المدخل الرئيس للبلدة.

أخبار ذات صلة

العثور على جثة جندي إسرائيلي بالضفة الغربية
الكاميرا ترصد لحظة تفجير أحد المنازل بالقدس

ونقلت عن أحد النشطاء قوله إن القوات الإسرائيلية نصبت الحواجز على مداخل البلدة الشمالي، والغربي (طريق عزبة الطبيب- عزون)، وتقوم بتفتيش المركبات الفلسطينية والتدقيق في هويات ركابها.