سكاي نيوز عربية - أبوظبي

قال وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، أنور قرقاش، إن"الهجوم الإرهابي المزدوج على قاعدة الجلاء وعدن، وتورط الحوثي والقاعدة، رسالة واضحة حول مصدر الخطر الأساسي تجاه الاستقرار والحلول السياسية في اليمن".

وأضاف قرقاش في تغريدة نشرها على حسابه على تويتر أنه "وفي ظل الجدل السياسي وسيل الاتهامات، يؤكد هذا الهجوم أن الأولوية تبقى الانقلاب الحوثي والتطرف والإرهاب".

أخبار ذات صلة

"داعش" يتبنى الهجوم الإرهابي على مركز شرطة عدن

 وكانت مدينة عدن قد شهدت الخميس الماضي عمليتين إرهابيتين، نفذهما  ميليشيا الحوثي وتنظيم القاعدة، مما أشار إلى أنه قد يكون هناك تحالف خفي بينهما.

وأعلنت إدارة الصحة في مدينة عدن، الخميس، عن ارتفاع عدد الضحايا جراء الهجومين على معسكر خلال حفل تخريج دفعة من الجنود، وعلى مقر للشرطة.

وأفادت إدارة الصحة في عدن بأن عدد قتلى الهجمات ارتفع إلى 49 شخصا، بالإضافة إلى 48 جريحا.