وكالات - أبوظبي

أفاد مصدر عسكري سوري، الاثنين، بسقوط قذائف قرب قاعدة حميميم الروسية العسكرية الواقعة جنوب شرقي مدينة اللاذقية غربي سوريا، وفق ما ذكرت وكالة الأنباء السورية "سانا".

ونقلت الوكالة عن مصدر عسكري قوله: "بتاريخ اليوم وفي تمام الساعة الثالثة والنصف (بالتوقيت المحلي) قامت المجموعات الإرهابية باستهداف قاعدة حميميم الجوية بمجموعة من القذائف الصاروخية".

وأضاف المصدر العسكري أن القذائف الصاروخية "سقطت في محيط القاعدة، ونجم عنها خسائر بشرية ومادية كبيرة"، من دون تحديد أعداد الضحايا أو طبيعة الخسائر المادية.

غير أن وزارة الدفاع الروسية قالت إن متشددين سوريين قصفوا أطراف قاعدة حميميم الجوية في شمال غربي سوريا، مشيرة إلى أن عمليات القاعدة الجوية لم تتأثر بالهجوم.

واستخدمت روسيا قاعدة حميميم الجوية لتنفيذ عمليات قتالية ضد فصائل المعارضة السورية، الأمر الذي جعلها هدفا لفصائل المعارضة المسلحة أكثر من مرة.

أخبار ذات صلة

وزارة الدفاع الروسية تؤكد تصديها لهجوم على قاعدة حميميم
القوات الروسية تعترض صواريخ استهدفت قاعدة حميميم

وفي أواخر يونيو الماضي، أعلنت وزارة الدفاع الروسية إن دفاعاتها الجوية تصدت لهجوم بطائرات مسيرة على قاعدة حميميم الجوية.

وقال رئيس المركز الروسي للمصالحة، اللواء أليكسي باكين في بيان حينها أن "وسائل الدفاع الجوي الروسية رصدت ودمرت طائرتين مسيرتين اقتربتا من القاعدة الروسية من جهة الجنوب الغربي"، مؤكدا عدم وجود إصابات أو أي أضرار مادية.

وفي مايو الماضي، قالت وزارة الدفاع الروسية إن مقاتلين أطلقوا صواريخ تجاه قاعدة حميميم، لكن جرى اعتراضها وتدميرها، بحسب وكالة الإعلام الروسية.

ودأبت روسيا على توجيه الاتهام إلى تنظيمات مسلحة، من بينها "جبهة النصرة"، بشن الهجمات على قاعدة حميميم، إذ تسيطر الجبهة على مناطق شمال شرقي اللاذقية.