وكالات - أبوظبي

قال القائم بأعمال وزير الدفاع الأميركي باتريك شاناهان في بيان إن الولايات المتحدة ستقوم بنشر أكثر من 1000 جندي أميركي إضافي إلى الشرق الأوسط ردا على التهديد الإيراني في المنطقة.

وقال بيان لوزارة الدفاع: "إن الهجمات الإيرانية الأخيرة تؤكد مصداقية وموثوقية المعلومات الاستخباراتية التي تلقيناها بشأن السوك العدائي من قبل القوات الإيرانية ووكلائها والتي تهدد أفراد الجيش الأميركي والمصالح الأميركية في جميع أنحاء المنطقة."

وكان القائد الأعلى للقوات الأميركية في الشرق الأوسط فرانك ماكنزي قد قال إن إيران قررت "التراجع وإعادة الحسابات" ردًا على التعزيزات العسكرية الأميركية في منطقة الخليج العربي، ولكنه أكد أنه من السابق لأوانه للغاية استنتاج أن التهديد ولى.

أخبار ذات صلة

واشنطن: التهديد الإيراني متعمد.. والأتراك يمكنهم التراجع

وقال ماكنزي إنه من السابق لأوانه استنتاج أن إيران تخلت عن خططها لشن هجمات محتملة ضد مصالح أميركية.

وأشار المسؤول العسكري إلى أن أن نشر حاملة الطائرات أبراهام لينكولن في شمال بحر العرب وغيرها من المعدات ساعد في تقليص التهديدات الإيرانية.

وأوضح الجنرال أن الولايات المتحدة تبدي قوة كافية "لإثبات الردع" دون إثارة خصمها، قائلاً: "نحن نعمل بجد على السير في هذا الاتجاه".