سكاي نيوز عربية - أبوظبي

أكد وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، ونظيره المصري سامح شكري، الثلاثاء، على ضرورة التوصل إلى حل سياسي للأزمة الليبية والحد من تصاعدها، وذلك خلال حوار هاتفي جمعهما.

وقالت وزارة الخارجية الأميركية إن الوزير مايك بومبيو ناقش الأزمة في ليبيا في مكالمة هاتفية مع نظيره المصري، وفقا لوكالة الصحافة الفرنسية.

وأوضحت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية مورغان أورتاغوس، أن الوزيرين ناقشا "الضرورة الملحة للتوصل إلى حل سياسي في ليبيا ومنع مزيد من التدهور".

أخبار ذات صلة

الجيش الليبي يتقدم إلى وسط طرابلس
حفتر يتعهد بالعفو عمن يلقون السلاح من ميليشيات طرابلس
ليبيا.. تقدم لـ"طوفان الكرامة" جنوبي طرابلس
حفتر: مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا "وسيط منحاز"

 من جانبه، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية أن "الوزيرين تطرقا إلى سبل دفع العلاقات الثنائية المصرية الأميركية قدما، وتدعيم التعاون المشترك على كافة الأصعدة خلال المرحلة المقبلة".

وأوضح في بيان للخارجية المصرية "أن الوزيرين تباحثا حول مجمل مستجدات الأوضاع في المنطقة، في مقدمتها الأوضاع في ليبيا ومنطقة الخليج".

وعلى صعيد آخر، أكد وزير الخارجية الأميركي على أهمية التعاون مع مصر، لمواجهة خطر الأنشطة الإيرانية في المنطقة.