سكاي نيوز عربية - أبوظبي

قالت وزارة الدفاع الروسية، الاثنين، إن مقاتلي "جبهة النصرة" حاولوا الهجوم على قاعدة حميميم الروسية الجوية في محافظة اللاذقية السورية، السبت الماضي، وفق ما نقلت وكالة "رويترز".

وأوضحت وزارة الدفاع أن مسلحي "النصرة"، الموالية لتنظيم القاعدة، أطلقوا 6 صواريخ على القاعدة الجوية، مشيرة إلى أن الصواريخ دمرت كلها.

والسبت، قال التلفزيون الرسمي السوري إن الدفاعات الجوية في قاعدة حميميم تصدت لقذائف صاروخية وطائرات مسيرة أطلقتها "مجموعات إرهابية".

وتتخذ القوات الروسية من حميميم قاعدة عسكرية رئيسية لها في سوريا، ومقرا لانطلاق عملياتها على الأراضي السورية وفي أجوائها.

أخبار ذات صلة

الجيش الروسي: القوات السورية أوقفت إطلاق النار في إدلب
لليوم الثاني.. سوريا تعلن التصدي لـ"مقذوفات" من إسرائيل

وتسيطر "جبهة النصرة"، المدرجة على لوائح الإرهاب، مع فصائل متطرفة ومقاتلة أقل نفوذا على إدلب وأرياف حلب الغربي، وحماة الشمالي، واللاذقية الشمالي الشرقي.

ويتعرض ريف إدلب الجنوبي مع ريف حماة الشمالي إلى قصف جوي سوري وروسي كثيف منذ نهاية أبريل، رغم أن المنطقة مشمولة باتفاق روسي-تركي تم التوصل إليه في سوتشي العام الماضي، نص على إقامة منطقة منزوعة السلاح، تفصل بين مناطق سيطرة قوات النظام والفصائل.